أخلاق الطفل المسلم

أخلاق الطفل المسلم

..
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سـورة المسـد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اللو



عدد المساهمات : 77
تاريخ التسجيل : 01/11/2012

مُساهمةموضوع: سـورة المسـد    السبت نوفمبر 03, 2012 4:23 am


بسم الله الرحمن الرحيم

( تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ .. مَا أَغْنَى عَنْهُ مَالُهُ وَمَا كَسَبَ .. سَيَصْلَى نَارًا ذَاتَ لَهَبٍ .. وَامْرَأَتُهُ حَمَّالَةَ الْحَطَبِ .. فِي جِيدِهَا حَبْلٌ مِّن مَّسَدٍ )

سبب النزول

لما نزل الله تعالى قوله " وأنذر عشيرتك الأقربين " صعد النبي صلى الله عليه وسلم الصفا فنادى " ياصباحاه "

فاجتمعت إليه قريش فقالوا له : مالك . قال : " أرأيتم لو أخبرتكم أن العدو مصبحكم أو ممسيكم أكنتم تصدقوني ؟ "
قالوا : ما جربنا عليك كذباً قط
قال : فإني نذير لكم بين يدي عذاب شديد
" فقال أبو لهب : تباً لك ألهذا جمعتنا ؟

فأنزل الله عزوجل هذه السورة ..

•°• معـاني الكلمـات •°•

تبت : خسرت وهلكت وهذا دعاء عليه .

سيصلى ناراً : سيجد حرها ويذوقه

الجيد : العنق وهو عنق زوجته يلتف عليه حبل من ليف شديد خشن .

تفسيـرها

يخبرنا الله سبحانه وتعالى يا أحبائي الصغار في هذه الآيات عن خسران أبو لهب في الدنيا والآخره

وقد دعا عليه في قوله تعالى " تبت يدا أبي لهب وتب " وهو دليل على حصول الخساره له والهلاك .

وقد كان أبو لهب أحد أعمام الرسول صلى الله عليه وسلم واسمه : عبد العزى بن عبد المطلب ،

ولكن قرابته لم تنفعه لكفره وعدوانه عن دين الله ، كما كانت أم جميل وهي زوجة أبو لهب

تساعد زوجها على أذية الرسول صلى الله عليه وسلم فكانت في النار..

ووضح لنا سبحانه وتعالى أن المال والجاه والأولاد لن تنفع الإنسان إذا كان مشركاً معرضاً عن الدين ..

وفي هذا دليل كبير على صدق رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ..

اللهم صلِ وسلم على حبيبنا ورسولنا وقدوتنا محمد صلى الله عليه وسلم وأرزقنا شفاعته ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سـورة المسـد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أخلاق الطفل المسلم  :: الواحة الاسلامية :: المنتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: